الكتكوت ليس كلبا

متابعه
تقييم الكتاب
0/5 0
عن الكتاب
طبعًا كلنا نعرف ذلك، ولكن هل فكَّرنا يوما فى هذا الاختلاف؟ بطل هذه القصة.. الصغير.. الذكي.. رأى الفًرْق بين سُلوك كلبه الحبيب وسلوك الكتكوت الرقيق الذي تربيه أمه.. تطعمه وتدلله فيبادلها الكتكوتُ الاهتمام والحب. لكن عندما يكبر الكتكوت تحدث مفاجأة! إنها قصةٌ تشبه اللوحة الفنية الراقية، تدعوك
إلى أن تتأمل وتُفتِّح عينيك وعقلك على مواطن للجمال والإنسانية موجودة حولنا.. ولا نلاحظها في كثيرٍ من الأحيان.

هي قصة تدور في بيئة مصرية حميمة، قام برسم لوحاتها الفنان حلمي التوني.. وهو من أقدر الفنانين على اكتشاف جماليات هذه البيئة.. وتصويرها.
غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.
أضف مراجعتك

عن الكاتب

كتب مشابهة

تقييمات ومراجعات الكتكوت ليس كلبا

مراجعات الأعضاء

0/5

0 out of 5 stars

من 0 مراجعة

بيانات المراجعه

5 نجوم

0 %

4 نجوم

0 %

3 نجوم

0 %

2 نجوم

0 %

1 نجوم

0 %

قيِّم الكتاب

شاركنا رأيك وتقييمك للكتاب.

سجل دخولك لتتمكن من إضافة مراجعتك.

أحدث المراجعات

لا يوجد مراجعات في الوقت الحالي كن صاحب اول مراجعة و اكتب مراجعتك الان.

أحدث الإقتباسات

لا يوجد إقتباسات في الوقت الحالي كن صاحب اول إقتباس و اكتب إقتباسك الان.

القراء

لا يوجد قراء في الوقت الحالي