أجهدتني التساؤلات معك، أيها التاريخ

متابعه

تقييم الكتاب

5/0 0

عن الكتاب

يطل علينا التاريخ، في ثنايا هذا الكتاب، بصورة شيخ جليل، يستنطقه الكاتب، رجلاً لرجل، ويعاتبه، ويستعمل مبضعه فيه لتصحيح كثير من التزوير والمغالطات التي شابت أحداثه.

فالتويجري، وهو من الذين عايشوا تاريخ السعودي الحديث، وكان شاهداً على ميلاده، يبرز لنا في هذا الكتاب الوجه الجميل والعظيم لتاريخ العرب والمسلمين، ويخرج به إلى ضوء المكاشفة، وتحليل ما في التاريخ من نكسات أصابت الدولة العربية الإسلامية.

يبحث هذا الكتاب في أسباب ما أصاب عالمنا العربي من ويلات ومصائب، ويرد تلك الفجائع إلى أسبابها ومسبّبيها، وينفي عن تاريخنا ما لم يكن صنيع ماضينا، وما هو مزوّر وملفق.

كذلك يبحث عن الحقيقة، ويسعى إليها. ويأتي رداً على من يحاول تزوير التاريخ، وكتابته كصدى لمزاجه الخاص، ويدحض "شبهة" أن تكون الحضارة الإسلامية راعية للإرهاب!
غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.
أضف مراجعتك

عن الكاتب

كتب مشابهة

تقييمات ومراجعات أجهدتني التساؤلات معك، أيها التاريخ

مراجعات الأعضاء

0/5

0 out of 5 stars

من 0 مراجعة

بيانات المراجعه

5 نجوم

0 %

4 نجوم

0 %

3 نجوم

0 %

2 نجوم

0 %

1 نجوم

0 %

قيِّم الكتاب

شاركنا رأيك وتقييمك للكتاب.

سجل دخولك لتتمكن من إضافة مراجعتك.

أحدث المراجعات

لا يوجد مراجعات في الوقت الحالي كن صاحب اول مراجعة و اكتب مراجعتك الان.

أحدث الإقتباسات

لا يوجد إقتباسات في الوقت الحالي كن صاحب اول إقتباس و اكتب إقتباسك الان.

القراء

لا يوجد قراء في الوقت الحالي